سفر الرؤيا كأدب يهودي
nav
search
globe
monitor
monitor
globe
arrow left

خيارات متقدمة للبحث

إضافة أو حذف أو تحرير مصطلحات البحث:

أي من هذه الكلمات
كل هذه الكلمات
عبارة محددة
Select resource types:
أسئلة وإجابات
فيديو
Results should display:
تفاصيل كاملة
أسماء الكاتب فقط

  Share

سفر الرؤيا كأدب يهودي

السؤال:
ما القوالب الأدبية الذي يستخدمها سفر الرؤيا؟
الإجابة:
أحد أكثر القوالب الأدبية وضوحًا في سفر الرؤيا هو أسلوب الرسائل. فلديك رسائل للسبعة كنائس، والتي قارنها البعض بالمراسيم الإمبراطورية وما إلى ذلك، ولكنها أنواع رسمية من الرسائل. ولكن باقي سفر الرؤيا هو أسلوب أدبي مجهول بالنسبة لنا نوعًا ما، بالنسبة للكثيرين منا في القرن الواحد وعشرين، وهو خليط بين ما يمكن أن نسميه النبوة والأدب الرؤيوي. حيث في السفر مظاهر تُشبه إلى حد كبير لغة أنبياء العهد القديم. ويمكننا أن نحتسب كل شيء تقريبًا على هذا الأساس وحده. ولكن بعض المظاهر التي تميزه بشكل أكبر والتي تتكرر في سفر الرؤيا هي أيضًا تلك المظاهر التي تظهر كثيرًا في الأدب الرؤيوي اليهودي، وهو نوع محدد من الأدب اليهودي يركز على الإعلانات السماوية وما إلى ذلك. وفيما يختص بهذه العناصر، فحتى هذه العناصر تظهر في بعض كتابات الأنبياء المبكرة في الكتاب المقدس مثل، حزقيال، دانيال، إلخ. ولكن لأنها غير مألوفة لنا لهذه الدرجة - فبالنسبة للكثيرين منا على الأقل في معظم كنائسنا في القرن الواحد وعشرين - فمن المفيد أن نغوص في لغة أنبياء العهد القديم لنحصل على فهم أفضل لسفر الرؤيا.

أجاب على هذا السؤال: