زكريا 8 والسماوات الجديدة والأرض الجديدة
nav
search
globe
monitor
monitor
globe
arrow left

خيارات متقدمة للبحث

إضافة أو حذف أو تحرير مصطلحات البحث:

أي من هذه الكلمات
كل هذه الكلمات
عبارة محددة
Select resource types:
أسئلة وإجابات
فيديو
يجب أن تعرض النتائج:
تفاصيل كاملة
أسماء الكاتب فقط

  Share

زكريا 8 والسماوات الجديدة والأرض الجديدة

السؤال:
كيف ستكون السماوات الجديدة والأرض الجديدة؟
الإجابة:
في زكريا 8، نرى ما ستكون عليه السماوات الجديدة والأرض الجديدة. فإن النبي يتحدث عن أهم صفة من صفات هذه المدينة الجديدة، وهي أن الله سيسكن مرة أخرى مع شعبه، وأن هذا هو ما سيشكل الفارق في جميع مجالات الحياة. وهكذا يبدأ النبي في وصف أن الشيوخ والشيخات سيجلسون مرة أخرى في الشوارع، مما يعطينا انطباعًا عن الاحساس العام بالأمان. وسيجري الأطفال، صبيان وبنات، في الشوارع ويلعبون، وستتصالح الأجيال معًا، أي سيرغب الشيوخ والشباب في التواجد معًا. ويتحدث النبي كيف أنهم في أيام سالفة لم يحصلوا على أجرة، ولم تحصل بهائمهم على طعامها، لكن حين يأتي الرب ثانية في هذا الوقت، سيكون لهم ما يحتاجونه. كما سيحدث تجديد اقتصادي، وسيصير العمل منتجًا، وسيفضل الانتاج، فيكون لنا، حتى يمكننا أن نعطي بعضنا البعض. ثم بعد هذا يتحدث النص عن التجديد البيئي، أي أن البذار ستنمو مرة أخرى، وسيكون مطر على الأرض، وسيسقط الندى الذي نحتاجه، والكرم سيعطي ثمره. وهكذا، فإن ما نراه من جهة السماوات الجديدة والأرض الجديدة هو أن كل جانب من جوانب الحياة سيزدهر ثانية، حين يأتي الله ليسكن مع شعبه، ويجدد بالكامل دورنا كحاملين لصورته في العالم.

أجاب على هذا السؤال: الدكتور جريجوري ر. بيري

البروفيسور جريجوري ر. بيري هو أستاذ مشارك للعهد الجديد ومدير مبادرة خدمة المدينة في كلية كوفيننت للاهوت في مدينة سانت لويس، بولاية ميزوري.